<

كتاب وأقلام

تمارا سعد تكتب... الكل مميـزون !

تمارا سعد تكتب... الكل مميـزون !

10/11/2018

لكل منا نقائص، لذا صعب اجماع الأراء على حب شخصية واحدة، يوجد من يحبها ويوجد من لا يقدر ان يحبها وربما بدون اسباب، فلا تشغل بالك بإجماع من حولك على حبك، ولا تقف امام هذه الإشكالية كثيرا وتهدرمن وقتك ، فهذه طبيعة البشر منذ قديم الأزل ابتدأ من قايين وهابيل الى اليوم. ولكن المسئولية التى تقع عليك هى ان تشتغل على نفسك،...

صورة

حول تقرير المنظمة العربية لحقوق الإنسان (2-٢)

10/11/2018

استكمالاً للحديث حول حالة حقوق الإنسان في الوطن العربي، وما أشرنا إليه من نزاعات عسكرية في سوريا والعراق وليبيا واليمن.

صورة

رسائل إسرائيل الخفية بين عُمان وعمَّان

10/11/2018

تفجرت فى الأسبوعين الماضيين، وبالتحديد يوم الأحد (21/10/2018) أزمة، قد تبدو طارئة أو مفاجئة، وربما تتحول إلى أزمة ممتدة تهدد عملية السلام الرسمية بين الأردن والكيان الصهيونى تتعلق بالقرار الذى اتخذه العاهل الأردنى الملك عبدالله الثانى بعدم التمديد لإسرائيل بممارسة «حق الانتفاع» على منطقتى الباقورة والغمر الحدوديتين، فقد أقرت هذه الاتفاقية بمنح إسرائيل ممارسة حق الانتفاع على هاتين المنطقتين لمدة 25 عاماً حفاظاً على حقوق الملاك الإسرائيليين الذين لديهم حقوق ملكية مسبقة وفق نظام خاص حددته الاتفاقية حيث نصت على أن يبقى «حق الانتفاع» هذا سارياً لمدة 25 عاماً تجدد تلقائياً لفترات مماثلة ما لم يخطر أحد الطرفين الطرف الآخر بنيته إنهاء العمل بالملحق قبل سنة من انتهائه، وفى هذه الحالة «يدخل الطرفان فى مشاورات حيالها، بناء على طلب أى منهما»، وهذا يعنى أنه إذا أراد الأردن إنهاء هذا الوضع فعليه إبلاغ إسرائيل بهذا فى موعد أقصاه يوم 25 أكتوبر 2018، وهذا ما فعله الأردن استجابة لمطالب وضغوط شعبية واسعة مارستها النقابات والأحزاب ومنظمات المجتمع المدنى الأردنية تطالب باسترداد الأراضى الأردنية «شبه المحتلة» من إسرائيل.

صورة

د.إيمان رفعت المحجوب تكتب... لا.. لقانون المستشفيات الجامعية

10/11/2018

كتبت منذ عامين فى "اليوم السابع" مقالاً يحمل عنوان "عن مؤسسات النمل" يتكلم عن موضوع قانون المستشفيات الجامعية تلميحًا لا تصريحًا لكنه ضل سبيله، فلم يلفت أنظار المسئولين ولم يحرك ساكنًا، وحيث إن الأمر أصبح قيد التنفيذ فلا يمكن الصمت عليه أكثر من ذلك، ولا يمكن أن يظل الحديث عنه فى طور التلميح، فقصر العينى ومثيله من المستشفيات الجامعية هى أمن قومى، لذلك نحن مضطرون أن نعلن رأينا فى هذا القانون الذى سبق ورفض مثيله كل مجالس الأقسام بالكلية عدة مرات ونحن أساتذة متخصصون تخرج من تحت أيدينا أجيالٌ من الاطباء وقمنا بعلاج آلاف المرضى

صورة

ابراهيم الصياد يكتب... مصر في مسار مواجهة حرب الإشاعات!

10/11/2018

أحد مظاهر حروب الجيل الرابع، توظيف القوى الناعمة في اختراق المجتمعات والشعوب من أجل القضاء عليها وتدميرها، وتعد الشائعات أحد هذه القوى التي ساعد عليها الثورة الهائلة في علم الاتصال وانتشار الوسائط الإعلامية السمعية والبصرية والإلكترونية والمطبوعة، وافتتح صالون المنتدى المصري للإعلام – إحدى منظمات المجتمع المدني - أعماله في القاهرة أخيراً بطرح قضية حرب الشائعات التي تتعرض لها مصر، وأكد عليها الرئيس عبدالفتاح السيسي بأن الوطن تعرض لـ21 ألف شائعة في ثلاثة أشهر فقط، ورأى أن أخطر تحدٍ تتم مواجهته هو محاولة التدمير من الداخل. وإذا كانت هذه الحرب تدل على شيء، فإنها تدل على إخفاق الإعلام المصري، سواء كان عاماً أو خاصاً في مواجهة موجات الشائعات لأسباب عدة نتناول أربعة منها في ما يلي:

صورة

تمارا سعد تكتب.. أنت عفوى إذن انت جميل !

28/10/2018

الشخص الذى يعنف نفسه لدرجة مرضية، بهدف الحرص على كلامه وافعاله ومظهره ، فى الغالب يمتلك خيالا مريضا، ملىء بالإسقاطات، وبالتالى يقضى معظم اوقاته يعادى فى شفافيته ، خوفاً من ان إحساسه الصادق يفضح زلاته ونظراته. وهنا نقدر ان نبرهن على ان من يستنكر شخصيته هو من يرفض عفويته ! . خوفا من اللاشعور ان يقفز فى الظهور، ويكشف اثناء حديثه عن نزعاته المعادية لمن حوله ، لذا يستخدم مزيد من الأقنعة أملا فى الوصول الى القلوب ! .

صورة

الروبوت الآلي .. نعمة أم نقمة ؟ «٥-٥»

17/10/2018

عرضنا في المقالات السابقة للروبوت الآلي وما ينطوي عليه من تأثيرات إيجابية وسلبية، ونختتم هذه السلسلة بالحديث عن الروبوت القاتل، والذي انتشر إنتاجه وتطويره بأشكال مختلفة في عدد كبير من دول العالم.

صورة

هبه عبد العزيز تكتب... العصا الغليظة.. آليوت كوهين (١)

17/10/2018

"العالم مكان خطير وغير آمِن" ... هكذا رآه أو يراه الكاتب الأمريكي "آليوت كوهين" -أستاذ الدراسات الإستراتيجية بجامعة جونز هوبكنز، والمستشار السابق لوزارة الخارجية الأمريكية-, وذلك من خلال صفحات كتابه الذي صدر تحت عنوان "العصا الغليظة", والذي تناول في سطوره الحديث عن حدود القوى الناعمة وضرورة استخدام القوة العسكرية, والجدير بالذكر أن هذا المؤلف قد صَدَر مع بداية تولِّي الرئيس الأمريكي "ترامب" الحكم في الولايات المتحدة الأمريكية،

صورة

الاستقطاب الموازي للأزمة الروسية- الإسرائيلية

17/10/2018

قد يكون أسبوع التوتر الروسي- الإسرائيلي قد مر دون أن تقع أحداث ساخنة بين روسيا وإسرائيل لكن الحقيقة تؤكد أن نيران الأزمة مازالت ملتهبة تحت رمادها الذي لم يهدأ بعد. هذه النيران يبدو أنها توظف لإنضاج خرائط تحالفات جديدة أكثر صلابة بدرجة تفوق ما سبقها من تحالفات سواء كانت على مسار التحالف الروسي- الإيراني الذي ظل طيلة السنوات الثلاث الماضية من عمر الأزمة السورية تحالفاً هشاً ومشكوكاً في صلابته نظراً لعدم تطابق المصالح والأهداف الروسية في سوريا مع نظيرتها الإيرانية، أو على مسار التحالف الأمريكي مع أطراف عربية كان التردد هو أبرز سماته، ربما لشبح إسرائيل الذي يستتر من ورائه.

صورة

ابراهيم الصياد يكتب... إسرائيل والصراعات في منطقة الشرق الأوسط !

16/10/2018

لم تنس إسرائيل هزيمتها في حرب 1973 بدليل أن كلمات النشيد الوطني الإسرائيلي المسمى (هاتيكفاه) ظلت، على رغم اداعاءات إحلال السلام بين العرب والإسرائيليين، تتردد معبرة عن أحلام الفكر التوسعي للدولة العبرية وآماله، حيث تقول: «طالما في القلب تكمن، نفس يهودية تتوق، وللأمام نحو الشرق، عين تنظر إلى صهيون؛ أملنا لم يضع بعد، أمل عمره ألفا سنة، أن نكون أمّة حرّة في بلادنا، بلاد صهيون وأورشليم القدس».

صورة

الشيخ سعودي و«تجديد الخطاب الديني» بأقدم مساجد أسوان

16/10/2018

خلال زيارتي الأخيرة لمحافظة أسوان, كنت أقوم بجولة لتفقد معالم تلك المدينة العريقة التي ستظل شاهدة علي تاريخ وحضارة الأجداد’ بما تحويه من أثار ومعابد, باتت مقصدا لكل الباحثين عن أسرار تلك الحضارة حول العالم, ليقف الجميع أمامها عاجزا عن التحليل والتفسير, فأسوان أقدم المدن المصرية علي الاطلاق وبوابة مصر الجنوبية, أقيمت علي أرضها أول مدرسة مصرية في عهد محمد علي, وينبض في قلبها شريان مصر الخالد "نهر النيل", ناهيك عن تلك الوجوه السمراء التي تقابلك بابتسامة الود والكرم, فنجد قلوبا بيضاء فطرية لم تلوثها أمراض الحداثة.