<

كتاب وأقلام

ابراهيم الصياد يكتب... ملاحظات لابد منها!

ابراهيم الصياد يكتب... ملاحظات لابد منها!

01/12/2019

أتناول اليوم، على غير العادة، أكثر من موضوع، وأطرح اقتراحات وملاحظات أرى أنه لابد منها، وأعرضها فى شكل رسائل سريعة وصل معظمها من متابعىَّ من القراء.

صورة

الحل الأمثل لأزمة تصويت العسكريين

09/06/2013

من أجل بناء جدران الثقة، وتفعيل محاور التلاقي علينا أن نسلم لقضاة مصر في محكمتها الدستورية العليا بحسن نيتهم بصدد اجتهادهم في تفسير النص الدستوري الخاص بالمواطنة والمساواة بين جميع المواطنين

صورة

طيور مصر المهاجره

09/06/2013

خرجنا منكي يوما ولن ننساكي فقد قسوتي علينا ايتها الام الطيبه فأنتي لستي ام لنا فقط ولكنكي ام العالم اجمع سميتي اسم لا يوجد مثله في الوجود هذا معني عظيم لقلبك وحنانك وترابك الذي نحلم به ليل

صورة

وعاد المسلسل التساومى

09/06/2013

نشر خبر تصدر صدر الصفحة الاولى فى عدد من الصحف ،... لقد هالني الخبر، إذ يتكلم عن مفاوضات ومساومات لإرجاع مبلغ مليون ونصف المليون دولار، وهو مقدار ما ثبت التلاعب به من أموال أحد البنوك

صورة

من حق الحرية الفكرية ان تتمرد

09/06/2013

لم تكن مصادفة ان أخذ سقراط يطوف في الأسواق محاورا, بل كان امرا مدبرا مقصودا ليكون امام الناس, بمثابة الإعلان عن الحرية الفكرية كيف تكون مثلما حدث في ميادين مصر الحرة بعد ثورة يناير

صورة

في المسألة القانونية .. النيل مصري...

09/06/2013

ربما لا ينتبه البعض إلي أن ما يحكم مياه النيل، ليست فقط اتفاقات بين دول حوض النيل، خصوصا اتفاقية 1929 و1959 لندن لسنة 1906 بين كل من بريطانيا وفرنسا وإيطاليا، ثم اتفاقية روما لسنة 1925.

صورة

فى ذكرى " فرج فودة " الصراع بين " التنوير " و " الرجعية "

08/06/2013

" فودة " إبن محافظة دمياط ولد في 20 أغسطس 1945 , وقُتِلَ بسبب رأيه فى 8 يونيو 1992 بعد أشهر قليلة من مناظرة أقيمت بمعرض الكتاب بين " فرج فودة " و " محمد أحمد خلف الله " فى مواجهة " محمد عمارة " و " مأمون الهضيبى " نائب المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين وقتها " مصطفى مشهور " , صدرت بعدها فتوى من شيوخ جماعة " الجهاد " , وتحديداً الشيخ " عمر عبد الرحمن " , بجواز قتل " فودة " لأنه " مرتد " .

صورة

الحرب العالمية الثالثة

05/06/2013

نحن اليوم في زمن الحرب العالمية الثالثة. حرب اتخذت هذه المرة طابعاً جديداً، واتبعت نهجاً مختلفاً، إلا أن الأهداف كانت ولا زالت هي هي والنتائج هي نفسها. فإن كانت الحروب العالمية السابقة تهدف إلى تقسيم البلدان إلى دويلات، فإن هذه الحرب ترمي إلى تقسيم التقسيم وتفتيت الدويلات إلى قطع متفرّقة يسهل فيما بعد السيطرة عليها. وإن كانت الحروب الفائتة قد كلّفت متبنّيها أثماناً باهظة، فتلك اليوم لم تكلفهم الكثير، فلقد تعلّموا من دروس الماضي واكتسبوا خبرة واسعة جعلتهم يدفعون الشعوب إلى الاقتتال فيما بينها وبالتالي لا ضرورة لتدخّلهم المباشر وضمان الإنتصار بدون خسائر تُذكر.

صورة

" الشيف الشربيني" رئيساً لمصر.. و" سُفرة" تتحدي الملل!

03/06/2013

ملل.. ملل.. أينما تولي وجهك تجد الملل أمامك، كل يوم منذ قيام الثورة في المحروسة، يحدث جديداً، تشعر أن الأحداث تخدم برامج " التوك شو"، ومع ذلك فلا جديد في المعالجة. عشرون ضيفاً يقولون نفس الكلام تقريباً، حفظنا ما يقولون إلى حد الملل، ولا جديد في أداء مقدمي هذه البرامج، الذين غلب عليهم دور " المعددة" في الجنازات، التي تعدد مناقب الفقيد، وعقب كل " كوبليه" تطلق الصيحة الكبرى، وما تقوله لا يتغير، في كل جنازة.

صورة

ن النسوة

28/05/2013