<

كتاب وأقلام

تمارا سعد تكتب... الكل مميـزون !

تمارا سعد تكتب... الكل مميـزون !

10/11/2018

لكل منا نقائص، لذا صعب اجماع الأراء على حب شخصية واحدة، يوجد من يحبها ويوجد من لا يقدر ان يحبها وربما بدون اسباب، فلا تشغل بالك بإجماع من حولك على حبك، ولا تقف امام هذه الإشكالية كثيرا وتهدرمن وقتك ، فهذه طبيعة البشر منذ قديم الأزل ابتدأ من قايين وهابيل الى اليوم. ولكن المسئولية التى تقع عليك هى ان تشتغل على نفسك،...

صورة

د.صلاح هاشم يكتب... لماذا لم نقهر الفقر؟!

11/09/2018

فجأة ودون سابق مقدمات، توقفتُ الأشهر الماضية عن مقالاتي التي كنت أرصد خلالها أوجاع الفقر، وأكشف عن كثبٍ آلام الفقراء.. خاصة حين طالعت بعض التقارير-المحلية والدولية- التي أشارت إلى التزايد المضطرد في أعداد الفقراء، والتآكل المتسارع في نسيج الطبقة الوسطى.

صورة

د.أحمد عبدالله يكتب.. معركة الوعي !

11/09/2018

أمارس مهنة الطب النفسى منذ ما يقترب من الثلاثون عاما واربعة ، فى السنوات الاخيرة كنت ارى ارتباط الطب النفسي واسهاماته في مناحٍ كثيرة ومجالات عديدة فى الحياة كالصناعة والتجارة والرياضة والسياسة وغيرها ، واصبحت ارى أن الطب النفسي لاينبغي أن يقتصر دوره على علاج المرضى فقط وأنه من الواجب أن يتجاوز ذلك ويكون له دورا مجتمعياً تنموياً ... وقائيا وتوعوياً وتطويرياً .

صورة

اللواء محمود متولي يكتب... أمجد فهمى.. وبطولات سطرت في تاريخ العسكرية المصرية!

11/09/2018

فى يوم 8 نوفمبر عام 1969 كلفت المدمرتان الناصر و دمياط بقذف ساحل العدو بمنطقة رمانة وبالوظة وبعد تنفيذ المهمة فوجئت المدمرة الناصر بهجوم لطائرات العدو الليلية عليها بتشكيل مكون من 36 طائرة مقاتلة F16 فى هجمات متتالة بالقنابل والصواريخ فقام المقدم بحرى /عادل شراكى بالتنسيق مع ضابط المدفعية النقيب بحرى (فى ذلك الوقت ) امجد فهمى بتفــــادى هجوم الطائرات ونجحوا فى ذلك بعد أن اصيب بدن السفينة بحوالى 90 طلقة من مدافع الطائرات الاسرائيلية المقاتلة....

صورة

د.جمعه الخياط يكتب... الايجابيون والسلبيون!

10/09/2018

تقابل عشرات من الناس يوميا ، في البيت وفي الشارع والعمل والاسواق والمهرجانات والمعارض والمولات يحملون من الشعور مابين (الايجابيون) وهم ؛ المبسوط والسعيد والفرحان والواعي ، و(السلبيون) وهم ؛ المنزعج والمكتئب والحزين والساهي ، وتجدهم على هذه الحالات لظروفهم الحياتية التي يمرون بها والتي تُشغل بالهم فتظهر تلك المعالم علي وجوههم واحاديثهم ونفسياتهم وهي شئ طبيعي ، لكن أؤكد أن السعادة بيد أي انسان لو أحب أن يعيشها ، كُن ايجابياً وجانب السلبيون ،

صورة

د.حسن عماد مكاوى يكتب... فوبيا التكنولوجيا.. «لعبة الحوت الأزرق نموذج»

10/09/2018

تعني كلمة " فوبيا" الخوف الشديد أو الذعر الناتج عن عوامل نفسية أو مؤثرات خارجية، وقد ظهر في الفترة الأخيرة مصطلح " التكنوفوبيا" ويعني الذعر الناتج عن استخدام التكنولوجيا المتقدمة في العنف والتدمير، ومن أمثلة هذه التكنولوجيا المدمرة الروبوت البشري القاتل، والطائرات بدون طيار" الدرون"، وحروب البيانات، وحروب الإشعاع، والألعاب الإلكترونية المدمرة مثل لعبة " توكيمون" التي تستخدم في التجسس، وتطبيق " مريم" الذي يرسخ للعنف.

صورة

د.محمد السعيد إدريس يكتب... عالم ما بعد دونالد ترامب!

07/09/2018

على العالم أن يتنفس الصعداء على ضوء الأحداث والتطورات الداخلية الأمريكية المتصاعدة التي تنال من جدارة دونالد ترامب بأن يكون رئيساً للولايات المتحدة، سواء كانت هذه الأحداث والتطورات تتعلق بالاتهامات الموجهة للرئيس ترامب بتعمده عرقلة التحقيق حول التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية الأخيرة التي فاز فيها على منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون (2016) أو كانت تخص الجرائم الأخلاقية المنسوبة للرئيس بعد اعتراف محاميه السابق مايكل كوهين أمام محكمة أمريكية بأنه دفع مبالغ مالية من أموال الحملة الانتخابية الرئاسية لامرأتين أكدتا أنهما أقامتا علاقة جنسية مع المرشح ترامب مقابل التزامهما الصمت لتفادي الآثار السلبية لانتشار مثل تلك المعلومات على الحملة الرئاسية لترامب. مثل هذه الأحداث والتطورات يمكن أن تنحصر نتائجها، في احتمالين فإما أن تؤدي إلى عزل ترامب عن الحكم، وهذا احتمال قد يبدو ضعيفاً وله شروطه الصعبة، لكنه يمكن أن يحدث، وإما أن تؤدي إلى عدم التجديد لترامب بولاية رئاسية ثانية في الانتخابات التي ستجرى عام 2020، أي بعد عامين من الآن. وفي كلا الحالين يمكننا أن نقول أن على العالم يستعد من الآن للدخول في عصر ما بعد دونالد ترامب.

صورة

ابراهيم الصياد يكتب... الإعلام وحرب الشائعات !

07/09/2018

افتتح صالون المنتدى المصرى للإعلام أعماله مؤخراً بطرح قضية حرب الشائعات التى تتعرض لها مصر، وأكد عليها الرئيس السيسى مؤخراً أن الوطن وقع تحت تأثير 21 ألف شائعة فى 3 أشهر فقط، ما يدل على إخفاق الإعلام سواء كان عاماً أو خاصاً فى مواجهة موجات الشائعات لأسباب نحصر بعضها فيما يلى:

صورة

د.حسام الشنراقي يكتب... حماية الأطفال من «التنمر» عبر الإنترنت!

06/09/2018

تناولت الجمعية العامة جريمة التنمر عبر الإنترنت(Cyberbullying) في قرارها 69/158 ويشكل التنمر عبر الإنترنت مصدراً لقلق بالغ, ويمكن تعريف التنمر عبر الإنترنت بأنه فعل متعمد وعدواني يرتكبه فرد أو مجموعة أفراد باستخدام أشكال إلكترونية للاتصال بضحية لا تستطيع أن تدافع عن نفسها بسهولة. وعادة ما يُرتكب هذا الفعل مراراً وتكراراً وعلى مر الزمن، وكثيراً ما يتسم باختلال في توازن القوى.

صورة

محاولتا تفجير «سيمون بوليفار و كنيسة مسطرد» نذير شؤم!

06/09/2018

حذرت وغيري من قبل.. ومازلنا نحذر من النشاط الإجرامي الخفي لخلايا التأسلم السياسي.. كما حذرت وغيري - ولن نتوقف عن التحذير - من قوة وتنامي الاقتصاد الخفي الداعم الأساسي لأعداء الداخل في عملياتهم الإرهابية.. وحذرت وغيري أيضا – ومازلنا - من تجنيد شبابنا المغرر بهم لصفوف الإرهابيين عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي.. وكم طالبنا مرارا وتكرارا باستمرار استخدام القبضة الحديدية ضد من قتلونا وخانونا وغدروا بنا وأحرقوا ممتلكاتنا دون رحمة أو شفقة.

صورة

د.مجدى بدران يكتب... :فيتامين ب1 و المخ والمناعة!

05/09/2018

يلعب فيتامين ب1 دورا رئيسيا فى الحفاظ على وظائف المخ فهو منشط للذهن ويحسن اليقظة، ويعزز المزاج، ومضاد للقلق والاكتئاب. يساعد فيتامين ب1 فى توفير الجلوكوز للمخ، وهو مهم لصحة الجهاز العصبى لدوره فى تركيب الأستيل كولين، الموصل العصبى الهام، يحفز السيطرة على العضلات والسلوك، وضرورى للذاكرة والمعرفة، والمخ حساس جدا لنقص فيتامين ب 1.فيتامين ب1 مضاد للتوتر، تحتاجه الخلايا العصبية يوميا لتعمل بكفاءة، ويعين أجهزة الجسم على التكيف مع التوتر، ويدخل فى تكوين المايلين الغلاف الذى يحمى الأعصاب.