<

كتاب وأقلام

ابراهيم الصياد يكتب... الهُوية والشخصية العربية (2)

ابراهيم الصياد يكتب... الهُوية والشخصية العربية (2)

17/08/2019

أحدثت الثورة في علوم الاتصال تغييرا في انماط السلوك البشري، خاصة بعد أن أصبح الهاتف النقال الذكي بأيدي كل افراد الجمهور المتلقي في كل انحاء العالم وليس في منطقتنا العربية فقط وانعكس ذلك على ردود افعاله تجاه الرسائل الاعلامية - تأثيرا وتأثرا - بما يستقبله غير أن الإعلام العربي قد وقع في خطأ انه لم ينتهز فرصة الانفتاح...

صورة

محمود عابدين يكتب... السيسي.. وحلم «القوة العربية المشتركة» لإنقاذ المنطقة

29/03/2019

في دهاليز السياسة وألاعيب السياسيين.. لا شئ مستحيل.. وفي قاموس الخيانة والعمالة توجد صناديق سوداء لابد من "فضح" أسرارها.. أقول ذلك تعقيبا على توقيع رئيس العصابة الصهيو – أمريكية أمس على قرار"اسرائيلية الجولان" دون أن تتحرك دولة واحدة - خصوصا إيران التي صدعتنا بتحالفها مع سوريا - باستدعاء السفير الأمريكي أو سفير الكيان اللقيط على أراضيها لرفض واستنكار هذه البلطجة.

صورة

محمد يوسف العزيزي يكتب... إنهم يغتالون الجَمال !

29/03/2019

لا أدري إن كنا تعودنا علي رؤية القبح حولنا .. في الشوارع وواجهات المحلات ، ودهان العمارات حتي وصل إلي الأزياء التي نرتديها .. أصبح كل شيء ينم عن قبح في الذوق ، ولم يعد للتذوق معني ، ومن كثرة ما شاهدناه من قبح أصبح الجمال شحيحا ، فنادرا ما تري شيئا يأخذك إلي الجمال والرقي ، نادرا ما نري شيئا فينطق اللسان بعد رؤيته ويقول .. الله علي الجمال .. سبحان من صور وأبدع .. القبح أضعف البصر وأصابنا بالعمي فلم يعد يلفت نظرنا القبح والتشوية الذي أصاب كل شيء بعد أن كنا نأنف من رؤيته .. كان القبح هو الاستثناء .. الآن صار هو القاعدة والاستثناء أن تري شيئا جميلا منضبطا !

صورة

توظيف الإعلام لمواجهة خطاب الكراهية والتطرف

29/03/2019

عقدت إدارة البحوث والدراسات الاستراتيجية التابعة لقطاع الإعلام والاتصال بجامعة الدول العربية ورشة عمل متخصصة بعنوان توظيف الإعلام وتكنولوجيا الاتصال لمواجهة خطاب الكراهية والتطرف.

صورة

صفوت زينهم يكتب... حمير أردوغان المفخخة!!

29/03/2019

التهاب الحوافر من أشهر الأمراض التى تصيب الحمير أثناء سيرها فى دروب وعطوف المحروسة ليل نهار حاملة فوق أكتافها ما يعجز عن حمله الأحصنة الأرستقراطية المتباهية دائما بسروجها المزركشة وللحمير قدرة فطرية على الصبر والتحمل حيث ترى فى أعينها المكسوة بالرضا نظرات العتاب والسخط على القوانين الخاصة بساعات العمل وهذا ماجعل الحمير تدعو لوضع مواد خاصة بهم فى الدستور تمنح الحمير الحق فى العلاج على نفقة الدولة و الحق فى تحديد عدد ساعات العمل

صورة

ابراهيم الصياد يكتب... الحرب على الارهاب -الجزء 2-

29/03/2019

الإرهاب تاريخياً في الأصل ظاهرة استخباراتية خلقت مساحات عريضة من الضغوط والمساومات والتحايلات في العلاقات الدولية تلعب فيها بلا شك الدبلوماسية والمفاوضات الهادئة دوراً كبيراً في توجيه المصالح والتاثير على موازين القوى لاسيما في المناطق الساخنة في العالم مثل منطقة الشرق الأوسط كما يلعب أيضا ما يسمى Dirty Works دورا آخر خفيا، حيث تصب كل هذه الأدوار في سياسات المصالح التي تحكم العلاقات بين الدول ليسود نموذج الدول القوية والدول المستضعفة.

صورة

مصطفى البلك يكتب.. نحن في حضرة الجمال أسوان

29/03/2019

ما هذا الجمال وما هذا الإبداع في الاختيار, توقفت أمام حركة الكاميرا وهي تنقل وقائع وإحداث ملتقي الشباب العربي الأفريقي على أرض البوابة الجنوبية لمصر, أنها أسوان حاضنة نهر النيل, فعلا أننا في حرم الجمال, الذي لم يستغل بعد من اجل مصر, فلا أنكر أن مؤتمرات الشباب حققت هدفها من تبادل الرؤى والتوصيات بصورة واقعية بهدف صياغة رؤية كاملة وشاملة تشترك بها الدولة والشباب المصري معا, من خلال الحوار وعرض القضايا الخاصة بهم والتعرف على احتياجاتهم وتطلعاتهم المستقبلية, وكذلك طرح الحلول والإستراتيجيات المتطورة وفقا لفكر الشباب باختلاف ثقافاتهم وخلفياتهم العلمية وحققت التلاقي بين شباب أفريقيا والعرب على أرض مصر و ألقت الضوء على مواطن جمال في المدن المصرية, وأن العالم كله شاهد ما تتمتع به مصر من جمال طبيعي ومناطق جذب لم يتحقق لها الرواج السياحي أسوة بمدن عالمية كثيرة لا تتوافر فيها المقومات التي تتوافر على أرض مصر.

صورة

محمود عابدين يكتب... كامل الوزير.. لعدد من الوزارات الأخرى

20/03/2019

سعدت جدا عندما أسند الرئيس عبد الفتاح السيسي وزارة النقل والمواصلات لرمز وطني محترم ومنضبط.. هو الفريق كامل الوزير – رئيس الهئية الهندسية لقواتنا المسلحة - الذي لبى نداء الوطن مرات عدة لإنجاز عدد لا بأس به من مشروعاتنا العملاقة بشكل فاق كل توقع.. سواء في التوقيت أو الجودة.

صورة

صفوت زينهم يكتب... مكاتب إردوغان لسياحة الإرهاب!

28/02/2019

فى عطوف مصر المحروسة تتدلى المشربيات بزخارفها المرصعة بصوانى القلل الفخارية فترقص فوقها أعواد النعناع الأخضر وتفرش أشعة الشمس أساورها الذهبية فوق الستائر الحريرية المختبئة فى أعين النساء التى تنظر من خلفها على المارة من حرافيش المحروسة حيث تمتلئ رئتهم برائحة ماء الورد و تغازل ألسنتهم العطشى صنابير الماء المتراصة على جانبى شارع المعز .

صورة

تمارا سعد تكتب... إلى من يهمه الأمر

28/02/2019

اصبحت الأعداد متزايدة فى الإقبال على تربية الكلاب ،البعض يستخدمهم للحماية ، والبعض يستخدمهم حبا فى تواجدهم ، وغيرهم يسعوا الى تربية الكلاب للمهابة والترهيب والتخويف .

صورة

محمد يوسف العزيزي يكتب... أخيرا.. حكم نهائي ينصف أصحاب المعاشات

28/02/2019

في بلدنا .. يخرج صاحب المعاش فيجد بين يديه من المال ما يقل عن ربع ما كان يتقاضاه – ولم يكن يكفيه – وهو في العمل ، وبدلا من التمتع بالراحة في أيامه الباقية يبدأ في البحث عن أي عمل وهو في هذا العمر ليتجنب الحاجة ومزلة الاستدانة ، و كذب من قال أن الحياة تبدأ بعد الستين في مصر .. العذاب والألم وكسرة النفس والحاجة هي التي تستمر مع صاحب المعاش بعد الستين ، والراحة والهدوء لا يتمتع بهما صاحب المعاش إلا مع الموت !