<

تافذة القراء

طلعت العسيلي يكتب... القرع بيمد ل برا !!

طلعت العسيلي يكتب... القرع بيمد ل برا !!

18/11/2017

فى الوقت الذى ننادى فيه و قد بحت حناجرنا بالحفاظ على هيبته و مساعدته على إستعادة دوره اﻹعﻻمى المهنى و الريادى, نجد أطباقا من ذهب قدمت سبقا لحدث من شأنه أن إنتبهت ميديا العالم فيطل عليهم إعلامى له كل اﻹحترام و لكن !!

صورة

طه الطحان يكتب بالمصري الفصيح .. كم مره صليت علي رسول الله اليوم وكل يوم

21/06/2014

عجيب و غريب تلك الحملة الغير مبرره من بؤساء الثقافات الاجنبية بكل اشكالهم و صورهم و الياتهم لم يجدوا شي و هذا افلاس ثقافي و ثقافة الافلاس حر بائسة ضد ماذا ؟ انسان محب لرسول الله صلي الله علية و سلم يقول هل صليت علي رسول الله اليوم ؟ ما الذي في هذه الدعوه في الصلاه علي رسول الله مع ان هذه الدعوه موجوده منذ عده اعوام و الحق و الحقيقة الذي لا يعرفة بؤساء الثقافات الاجنبية انه في الصلاه علي رسول الله صلي الله علية و سلم امن و امان للفرد و المجتمع و مضاد حيوي قوي ضد امراض و عاهات هؤلاء النفسية و الثقافية و الفكرية و الاعلامية الم يعلم هؤلاء المفلسين البؤساء ان الله و ملائكته يصلون علي النبي الم يعلم هؤلاء ان الله امرنا بالصلاه علي الرسول ( ان الله و ملائكته يصلون علي النبي يا ايها الذين امنوا صلوا علية و سلموا تسليما ) .

صورة

طه الطحان يكتب بالمصري الفصيح .. التحرش بالعالم العربي والإسلامي إلى أين ؟

18/06/2014

طرحت سؤالا في مقال سابق وحتي الان لم اجد اجابة من السادة النشطاء والمثقفين والسياسيين والاعلاميين والسؤال هو ما العلاقة بين ما حدث في ميدان التحرير من قضية التحرش والاغتصاب وما يجري الان من تحرش واغتصاب للعالم العربي والاسلامي في (ليبيا-العراق-اليمن-سوريا) ومن هي داعش التي ظهرت فجأة في العالم العربي والاسلامي واياكم ان تقولوا ان داعش اسلامية لا يا سادة من التحاليل والصور التي تظهر لهذا التنظيم الارهابي الامريكي الانجليزي الفرنسي هذه جنسيات داعش كما نشرت وتنشر الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي والسؤال هل امريكا واوروبا قررت ان تحارب نفسها؟ داعش يا سادة في العراق من تقتل ؟ تقتل السنة حتي تقع الفتنة بين الشيعة والسنة في العراق والفتنة موجودة منذ ان اعلن بوش بعفوية(بذأت الحرب الصليبية)ولكن الجديد في هذه الحرب انها تريد القضاء علي الاسلام بالاسلام وهذا التحرش والاغتصاب للعالم العربي والاسلامي موجود منذ تأسيس اول حزب ارهابي سري بقيادة عبد الله بن سبأ والذي بدا الفتنة الكبري بمقتل سيدنا عمر بن الخطاب

صورة

طه الطحان يكتب بالمصري الفصيح .. لحظة يا سادة

11/06/2014

الرسائل الي الرئيس خلت من الحقائق تابعت علي مدار الفتره الماضية كل الرسائل التي وجهها كبار الساسة و الصحفيين و الاعلاميين ورجال الصفة و المشتاقون الي المناصب الي السيد الرئيس و كلها تقريبا رسائل خلت من الحقائق التالية اولا : لو قرأ الساده الذين ارسلوا تلك الرسائل الي الرئيس مقال اسمعني يا رئيس الجمهورية لكاتب هذه السطور او التشدد مرض المرحلة او نداء للاخوان و السيسي او مقال اجتماع السيسي بالمثقفين انطلاق ام انغلاق لعلموا جميعا ان رسائلهم كلها للاستهلاك المحلي و لم تقدم أي حلول للحاله التي نعيش فيها ولا ادري سبب واحدا لكثر الرسائل للسيد الرئيس هل هذا مرض ثقافي واعلامي و صحافي و سياسي وما العلاج و لماذا لايكون هناك خطاب اعلامي قوي من خلال منظومه اعلامية قوية لنشر المقالات الانتاجية في جميع الصحف الومية و غير القومية لبث الفكر الوطني النقي الخالي من المعونات و الهبات الاجنبية ايا كان مصدرها وممولها ولماذا لم يتعرض يا ساده هؤلاء جميعا للاتي وهي دعوه من العبد الفقير للمناقشة و الحوار 1- من وراء التشدد في مصر 2- مجلس الشعب القادم ما هي مواصفات العضو الذي يجب ان يترشح لعضوية مجلس الشعب لابد يا ساده من النقاء الوطني ليس في جنسية من يترشح بل في ثقافة و توجهات من يترشح بمعني (كل من تدرب في المعاهد الامريكية للديمقراطية سواء كانت جمهورية او ديمقراطية لا يرشح نفسه و علي فكره هل في امريكا ديمقراطية و هل امريكا تمارس الديمقراطية و ما اماره ذلك 3- كل من خرج للتدري خارج البريد للتدريب علي الديمقراطية في أي بلد من البلاد او أي معهد او مركز للدراسات او حقوق الانسان او الدعوات المدنية لا يرشح نفسة لان مصر في هذه المرحلة الخطيره تريد نقاء و طهاره وطنية خالية من كل العاهات و المعوقات لان هؤلاء جميعا يعانون من انميا الثقافة العربية و الاسلامية بصفه عامه و انميا الثقافه المصرية بصفه خاصة ومهمه تداوي بثقافات و عاهات الغير فصيظل المرض و اعراضة هم سرطان المرحلة فما رأي حكماء مصر لانه اذا غاب الحكماء عن المشهد جال وصال الجهلاء و الجهل ليفعل ما يشاء نريد حلا من حكماء مصر و كفانا متاجرة ومزايده للاديان والاوطان وكفانا خداع الشعارات لان الكل يمارس علي الكل ثقافة البوم و الغربان من كل الاتجاهات السياسية في مصر بدون استثناء و لماذا ياساده لا تكون هناك دعوه لحل الاحزاب السياسية و تطهيرها من الذين تربوا علي موائد المعونلت و الهبات و التدريبات و افتعال الازمات و الشعب المصري الان مهيئ وجاهز للتطهير كل ذلك من خلال قيادات وطنية في كل موقع فقط ياساده الشعب يريد من يفك شفرتة عن طريق الادارة القوية فالادارة قائد و القائد قرار فأين القرار الذي يعيد هيبة و استعاده قوه مصر محليا و عالميا من خلال رؤية ورساله وطنية خالصة الجوده في كل شي هي الاساس لعلاج ما نحن فية من خلال اجاد مناخ صحي لنمو كل ما هو صحي و قتل وطرد جميع الجراثيم ايا كانت من خلال العمل الجيد و الفعل الجيد و القول الحسن و من احسن قولا ممن دعي الي الله و قال انني من المسلمين سياده الرئيس وفكر في كل ما قلته ستقول التحديات كبيره اقول لك الله اكبر من كل التحديات وليكن شعار المرحلة للتطهير (الله معنا – الله يرانا – الله حافظنا) وان تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم و سيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون وليكن شعارنا جميعا من استغني بالله افتقر الية الناس واخيرا اذكر الكل من كل الجماعات و الهيئات و الاحزاب و القوي المدنية بصفه عامه و الاحزاب و القوي الاسلامية بصفه خاصة وكل مشاق لمنصب من المناصب بقول سعيد بن المسيب (ان الدنيا نذاله هي الي كل نذل اميل وانذل منها من اخذها بغير حقها و طلبها بغير وجهها ووضعا في غير سبلها ) واخيرا ماذا يقول الكل في حاله التحرش الاخير في ميدان التحرير من ورائها ومن المقصود منها ولماذا لكل فرحة للشعب ايا كانت هذه الفرحة يتحرشون بالوطن فعلوها ايام مرسي و يفعلوها الان مع السيسي و السؤال من هم اذا عرفتهم فهؤلاء ومن ورائهم وراء كل الدماء التي سقطت في مصر شهيده نريد تطبيق حد الحرابة عليهم بعيدا عن المزايدات و الانفعلات و التحليلات الانفعالية كفاية حرام عليكم ياساسة ومثقفين و اعلاميين ما تفعلونه بالشعب ومصر و قولوا لله مره واحده الحقيقة و الحقيقة فقط من يقتل الشعب الشعب المصري بكل فئاته

صورة

(بالعربى الفصيح)مواقع التواصل الاجتماعي تواصل ام تقاتل

07/06/2014

مواقع التواصل الاجتماعي تواصل ام تقاتل ان الاوان ان نرجع الي اخلاقنا لان المجتمع المصري بصفة خاصة و المجتمع العربي بصفه عامه اشتاق الي اخلاقة اشتقنا

صورة

ماذا بعد انتخاب الرئيس السيسى

05/06/2014

أشعر بأننا نمر بنقطة تحول علي طريق التطور, الذي يرمي الي الحرية والعدل سويا مع دفع التنمية و التقدم فلى كل المجالات, ولا يكفي أن يبدأ التطور هذا بل يجب أن يتم, وعلينا وبنا شعبا وقيادة جديدة تقع مسئولية إتمامه ونجاحه, تقع علينا هذه المسئولية في مواجهة أنفسنا, ومواجهة الأجيال القادمة, ثم في مواجهة التاريخ الطويل, الذي بدا بصفحات مجيدة والذي نقصر في حقه إذا لم نضف إليه صفحات مجيدة أخري.

صورة

" وجهة نظر " وماذا بعد السيسي . . . .

04/06/2014

أوباما لم يهنىء الرئيس(المشيرعبدالفتاح السيسى رغم وصول التهانى (من فرنسا وإنجلترا حلفاء أمريكا )والدول ذات الثقل فى الشرق الأوسط السعودية والإمارات وإيران وكذلك الكويت والبحرين...ومننساش القيصر الجديد (فلاديمير بوتين).....أوباما خطب فى دفعة عسكرية جديدة ...لأنه عارف إن الدولار أصبحت عملة بلاغطا.ءخاصة ونحن مقبلون على ذكرى تتجدد معها أزمة الديون الأمريكية. وأن غطاءها الوحيد هو الرهبة التى تصنعها القواعد والأساطيل العسكرية الأمريكية فى العالم...هو مايمنع الدول عن الإستغناء عن التعامل به والإعتماد عليه كى يظلوا فى أمان من غزو الجيش الأمريكى لها ...ومن ناحية أخرى فشلت وأنتهت حجة الديمقراطية للتدخل فى شئون مصر إلى الأبد ...والقادم هو شىء واحد لامفر منه هو الحديث عن (أمن إسرائيل ) وأن توريد روسيا لأسلحة هجومية ودفاعية متطورة للقوات المسلحة المصرية هو سيكون الحجة القادمة فى التعامل مع مصر وتصوير الرئيس السيسى بالديكتاتور القمعى والعسكرى العدوانى ....المعادى للسامية ولحق إسرائيل فى الحياة خاصة مع بدء العمل فى إنشاء المفاعل النووى المصرى .حتى وإن كان سلمى النشاط فأنه سيكون ذريعة لإثارة الرأى العام العالمى ضد مصر وقائدها والترويج لإمتلاكها أسلحة دمار شامل (نفس سيناريو العراق القديم )..وسيأتى هذا بضغط يهودى كبير نظرا لعدم رضاهم عن فشلهم فى الملف الإيرانى.(إيران ضحكت على أمريكا )...غير أنها حربا أكبر من أن يخوضها أوباما فهناك أنباء عن جس نبض الشعب الأمريكى لعودة بوش مرة أخرى مجرم الحرب .

صورة

سيادة الرئيس أستعد فقد بدأ العد

03/06/2014

أظننا انتهينا من الدعاية الإنتخابية التي سمحنا فيها لأنفسنا أن نظهر محاسن القائد لأنها كانت مرحلة الشهادة و من يكتمها فإنه آثم قلبه ، أما وقد تحقق المراد من رب العباد و انتهت المهمة فلا فترت الهمة و لكنها مرحلة قضيت الى غيرها فلينصرف كل إلى عمله و يحسن أداءه و من صميم عملنا و من حسن أدائه كمواطنين شرفاء نريد لبلادنا التقدم ترك المديح الى المتابعة و المراقبة مع العمل فيا سيادة الرئيس المحبب القريب للقلوب استعد فقد بدأ العد.

صورة

أيمن رفعت المحجوب يكتب... "رئيس للشعب لا شعب للرئىس.."

31/05/2014

الغضب الشعبي جاء لكي يفجر مصلحة يجب ان تضحي في سبيلها كل المصالح, ومقاما يلزم ان يكون ارفع المقامات واقدسها.. وهما الوطن والمواطن وقد يجد الظالمون الباقون ممن كان, انفسهم في هذا المضمار مايروج بضاعتهم, ولكن الغضب الوطني الحقيقي لايحفل بيعهم أو بيع غيرهم, ولايعول في اداء مأموريته علي التلميح, بل علي التصحيح, لانه يعد التورية في مقام البيان تورية لاتليق بشأن الاحرار ولايصح الاعتماد عليها في كشف الحقيقة وتنوير الافهام.