عائلة مفككة ينتهى بها الحال لاب فى السجن وابنه قتيلة

18/04/2013 - 7:58:09

المتهم المتهم

المنوفية - أمل سمير


حوادث قتل الاب لابنه والعكس اصبحت واقع يفرض نفسه فى المجتمع وكان الغريزة البيولوجية التى انعم الله علينا بها تغيرت حديثا حتى اصبحت تلك الحوادث مألوفة مثلها مثل حوادث السيارات وغيرها ، وكان اخرها ماشهدتة قرية كفر هلال التابعة لمركز بركة السبع عندما قام كاتب بالازهر بتوثيق نجلته وتعذيبها حتى الوفاة بعد تغيبها عدة أيام عن المنزل .

 احوال مصر -  كان لها جوله داخل القرية والقصة منذ ميلاد اسراء " المجنى عليها " عندما انفصل والديها وهى طفلة رضيعة تبلغ من العمر عام فتنشأ فى بيئة غير سوية ليس محورها الاب والاب كالمعتاد ولكن تنقلا بين منزلين احدهما به زوجة اب والاخر به زوج ام.

الروايه كما يقصها علينا شقيق الضحية " محمود سامى " والذى اشار ان والده منفصل عن والدته صابرين لبيب منذ 13 سنة ومتزوج من اخرى تدعى سماح محروس عبد الواحد ولديه طفل منها .

 واضاف ان شقيقته متغيبة عن المنزل منذ شهر ونصف وتم احضارها يوم الخميس الماضى من مركز قويسنا بعد تقديم بلاغات متكررة بغيبها .

 فيما نفى فيصل بيصار 45 سنة سائق وشقيق المتهم بقتل ابنته كل مانسب الى شقيقة من اتهامات مؤكدا ان شقيقه برى من تهمة قتل نجلته وان البلاغ كيدى لانه مقدم من قبل خال المتوفاة والذى يعمل كاتب بنيابة بركة السبع يتهم فيه شقيقه بقتل نجلته انتقاما منه لانفصاله عن زوجته " شقيقه المبلاغ " منذ فترة مشيرا ان نجله شقيقه " اسراء " متعودة الغياب عن المنزل منذ 3 سنوات وان والدها كان يعاقبها لهروبها المتكرر ويربطها لمنعها من الهرب مرة اخرى .

 اما الحاجة امينة والدة المتهم التى لم تستطع تمالك نفسها من البكاء مؤكده برأءه نجلها  من قتل ابنته مؤكده ان نجلة شقيقها كانت متعودة الغياب عن المنزل وانها رفضت استكمال تعليمها بعد التحاقها بالصف الاول الاعدادى وخرجت على الرغم من اصرار والدها على اكمال تعليمها مؤكدة ان اسراء كانت كتومة جدا لا تتحدث عن نفسها وان والدتها حضرت منذ شهرين للتحدث معها عن ما يضيقها لاكثر من ساعتين ورفضت اصطحابها معها الى منزلها .

واضافت جدتها ان هروب اسراء ليس بسبب خلافات مع زوجة والدها وانها كانت تنهر زوجة نجلها اذا قامت بالتعرض لاسراء وشقيقها محمود وان هروب اسراء لاسباب لا يعلمها الا هى مطالبة بالافراج عن نجلها لان وفاة اسراء طبيعية .

من ناحية اخرى اوضح جيران المتهم انه كان يتمتع بالسمعة الطيبة وحسن الخلق ومخلص فى عمله ، واضاف الشيخ انور طه نجم شيخ المعهد الدينى للفتيات الذى كان يعمل به المتهم ان " سامى بيصار "  ان المتهم عرف بحسن الخلق اتنقل للعمل بالمنطقة منذ عام مشيرا انه سمع من اهالى القرية ما حدث وانه كان لا يحكى عن خلافاته او مشاكله بالمنزل .