نقابة الأئمة تستنكر ما يحدث من خصومات واستقطاعات من رواتبهم للصندوق والضرائب

05/06/2013 - 9:51:29

الدكتور طلعت عفيفى وزير الاوقاف الدكتور طلعت عفيفى وزير الاوقاف

كتب اكرامى حمدى


استنكرت نقابة الأئمة والدعاة ما يحدث من إجحاف وظلم لهضم حقوق الأئمة من خصومات من رواتبهم وبدلاتهم لصالح الأوقاف أو من الضرائب والتأمينات والمعاشات.
وقال المتحدث باسم النقابة أن الـ 100 جنية الأخيرة التي تصرف من بداية شهر مارس يتم الخصم منها لصالح الصندوق والضرائب والمعاشات والتأمينات حيث تصل بعد الخصم إل 73 ج فقط لاغير ، وهكذا المرتب والتحسين والحوافز.

وناشد المتحدث وزير الأوقاف والقائمين علي الصندوق لتقنين هذا الوضع بحيث يتم وقف الخصم للصندوق ولا يصرف إلا من المرتب الشهري فقط بنسبة 10% بدلاً من 9% ويتم وقف خصم ال5% من الحوافز والبدلات ، ويتم صرف جميع البدلات في استمارة واحدة حتي لايتعدد الخصم.

وأضاف أنه يجب الصرف في نهاية الخدمة علي أخر مرتب خرج عليه الإمام أو الموظف بالأوقاف وعدم الدخول في حسبة برمة التي يتخذها القائمون علي الصندوق حيث يتم معرفة أول راتب حصل عليه الإمام أو الموظف وكذا أخر راتب ثم يتم القسمة علي 2 ويحصل علي مكافأة الصندوق بهذه الطريقة.

وأشار المتحدث بأنه يتم الصرف علي أقل من 100 شهر مكافأة الصندوق وهذا مخالف لقرار الوزير عبد الله الحسيني الذي أصدره في 2011م بزيادة الصندوق إلي 100شهراً.

وأوضح المتحدث إلي أنه تم تكليف عدداً من أعضاء مجلس إدارة النقابة لحضور الاجتماع المزمع عقده يوم 11/6 القادم ومناقشة كل هذه الأمور والوقوف علي أخر المستجدات بالنسبة لمجلس إدارة الصندوق لدخول الانتخابات وتمثيل الأئمة بمجلس الإدارة من أجل العمل علي مصلحة الأئمة ..وحماية مستحقاتهم وتطوير الصندوق والعمل علي صرف معاش من هذا الصندوق دون الاكتفاء بالمكافأة فقط ..كما يحدث الآن.

مشيراً أنه سوف يتم رفع دعوي بالقضاء الإداري لوقف مهزلة الصندوق ومحاسبة كل من يسهل الاستيلاء علي أموال الغير ورد جميع الاستقطاعات التي وصلت لهؤلاء بدون وجه حق حيث يتم استقطاع 9% من الراتب و5% من الحوافز ومن جميع البدلات لأن هذا يعتد عبث وفساد عريض .