خبر مقتل "الداعشي المصرى" إسلام يكن يثير الجدل بين نشطاء التواصل الاجتماعي

01/12/2014 - 9:11:37

الدعشى المصرى اسلام يكن الدعشى المصرى اسلام يكن

كتب - محمد حشيش


أثار خبر مقتل "الداعشي المصرى" إسلام يكن في مدينة عين العرب السورية "كوباني" حالة من الجدل بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، فالبعض قابل الخبر بالفرح لمقتله، في حين سيطر الحزن على كل المنتمين لتنظيم "داعش" الإرهابي، رغم نفي حساب منسوب لـ"يكن" على "تويتر" الواقعة، ومن جانبها رصدت "أحوال مصر"أبرز التعليقات..

رامي جلال عامر: «بالأمس مات ‏إسلام يكن‬ المصري الذي انضم لداعش.. تمزق جسده لأشلاء غير مأسوف عليه بشمال سوريا فقد قتل أبرياء باسم الله، ودخل في صراعات دموية طلبًا للجنة.. الحياة أفضل بدونك».

أسامة عوض: «مقتل الإرهابي إسلام يكن ووصيته هي فجر نفسك في الأبرياء لتنال رضا الله فكر دموي لكل تجار الدين السفاحين.. لجهنم وبئس المصير».

عبد العزيز مؤقتًا: "استشهاد أبو سَلَمة إسلام يكن، قلت لي إنك تفاجئت بتنفيذ أحمد الدوري عملية استشهادية وها أنت تفاجئنا بنفس الأمر.. وعلى مثلك أخي الحبيب فلتبكي البواكي.. الأخ كان مع كتيبة أسود الخلافة التي بايعت الدولة الإسلامية".

أحمد العلي: "إرهابي مصري... يفجر جسده الـ... في سوريا.. إلى جهنم".

العلي تمارا: "جهنم وبئس المصير عقبال البغدادي".

Mafeeshestaan: «هما بيقولوا داعشي وانتحر.. واحنا بنقول بطل وتقبله الله.. إسلام يكن".

قطري دولاوي: «يا أهل مصر فليكن استشهاد أبو سَلَمة إسلام يكن طريقكم إلى الحق نفذ عملية استشهاديه وصيته».

إسلام محمود: «وصية إسلام يكن طويلة.. أنا لو أمه هختصر واطلع كل جمعة على قبره بمكرونة وبانيه وشكرًا يعني مش هقرأ كل ده».
زوجة شهيد عهد الخلافة: «استشهاد أبو سَلَمة إسلام يكن هذه وصيته تقبله الله يا إخوه فضلا نشر الخبر والدعاء للأخ.. له حق علينا نحسبه والله حسيبه».

أبو فتي معان دولاوية: «تقبلك الله في جنات النعيم.. رحمك الله نلت ما تمنيت مقبلًا غير مدبر.. استشهاد أبوسَلَمة إسلام يكن».
مسلم توحيد:«إسلام يكن.. هذا كان حلمه فذهب إليه.. عملية استشهادية».

ياسمين: «إسلام يكن فجر نفسه؟؟؟ الحمد لله والشكر لله، عقبال باقي داعش يا رب ما اشوفهم مولعين واحد واحد».

ڤآندلُسيآ برآييِڤ: «استشهاد أبوسَلَمة إسلام يكن.. ربــِح بيعـُك.. اللهم وتقبله اللهم واقبل البيع.. بـاع نفسه لله رخيصةً».

مروان عزيز: «أكتر شيء يحير في الدنيا هي قصة إنسان يخرج من الليسيه ثم يتحول لإرهابى وينتهى به الأمر لتفجير نفسه..إسلام يكن استشهاد أبوسَلَمة إسلام يكن».

يذكر أن إسلام يكن، الشهير بـ"أبو سلمى"، نفى ما تردد حول مقتله في سوريا خلال إحدى العمليات الإرهابية التي ينفذها التنظيم.

وقال "يكن"، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "جزا الله كل من نعاني بالخير بخير منه وأُبشَّر الكفرة من النصارى والمرتدين أتباع الطواغيت بمزيد من الذبح لهم على يدي فخبر استشهادي شائعة".

وتابع: "في ناس مش مصدقة إن الخبر شائعة ولكن إن شاء الله قريبا تروا بأعينكم خبرا يحرق قلوب الكفرة والمنافقين يؤكد ما قلت".