" محافظات مصر تعانى تلوث مياة الشرب" .. البحيرة وكفر الشيخ وبنى سويف أهم بؤر تلوث المياة .. " محلة دياى " تشرب مياة مسممة .. وقها الأولى فى

10/06/2015 - 4:28:40

مياة ملوثة مياة ملوثة

كتب: محمد ناجى زاهى

أنتشرت وبكثافة ظاهرة بيع مياة الشرب فى قرى مصر الساندة على ضفاف نهر النيل – شريان الحياة فى مصر – وذلك بعدما تأكد أهالى القرى التى قررت أن تشترى مياة الشرب فى "جراكن ", أن المياة التى تُضخ لهم من خلال عمليات المياة الرئيسية , لا تصلح للأستخدام الأدمى بسبب زيادة نسب المنجنيز والحديد أو تداخلها بشكل غير أرادى مع مياة الصرف الصحى .
ولم تقتصر كارثة المياة الملوثة فى محافظة دون باقى المحافظات ولكن , شملت كل محافظات مصر لأسباب تختلف من محافظة الى أخرى .

وكشف تقرير صادر مؤخرًا أعدته وزارة الصحة والبيئة أن محافظات مصر بها نسب عالية جدا من التلوث، وتتصدر محافظة البحيرة أعلى نسب التلوث حيث وصل فيها إلى 34،2% من المحطات المرشحة وتلوث بلغ 18% من مخرج المحطات المباشرة، ثم محافظات كفر الشيخ وبني سويف، وأكد التقرير أيضا أن مياه الشرب تخرج ملوثة من مخرج محطات المعالجة نفسها وقبل أن يتم تلويثها بواسطة الشبكة، كما أشار التقرير إلى انتشار حالات التسمم بين قرى مصر المختلفة.

ففى قرية "محلة دياى" التابعة لمركز دسوق بمحافظة كفر الشيخ، أعلن الأهالى حالة العصيان عن شرب مياة الحكومة التى تضخ لهم من خلال أبار أرتوازية تعالج من البكتريا من خلال وضع نسب عالية من الكلور ومع ذلك لا تفلح المحاولات فى تخفيف نسب المنجنيز والحديد , ليصاب 25% من سكان القرية بالفشل الكلوى .
ليصدر بعدها مركز البحوث الدقيقة بجامعة القاهرة تقريرا رسميا يؤكد تلوث مياه الشرب بقرية محلة دياى، لأحتوائها على مادة "السيانيد" التى تمنع مرور الدم فى الجسم، وهى من المواد التى تتسبب فى إحداث الوفاة فى حالة امتصاص الأمعاء لها، بالرغم من التنبية على الفنيين من منع التعامل مع هذه المادة داخل المعامل فى حالة إصابة الفنى بأى جرح، لأنها تتعامل مع الحديد الموجود فى دم الإنسان وتسبب الوفاة , وبالرغم من ذلك تبقى قرية محلة دياى بكفر الشيخ واحدة من أهم القرى التى يُقتل أبنائها بسبب تلوث المياة .
وفى سياق متصل أعترفت وزارة الصحة فى تقارير أصدرته مؤخرا يفيد أن مياة الشرب فى محافظة الشرقية تعتبر من أهم مصادر التلوث والذى ينتج عنه تدهور الصحة العامة للمواطن ، حيث أن 65% من سكان المحافظة يعتمدون على المياه الجوفية والتي تختلط في الغالب بمياه الصرف الصحي.
كما أن محافظة كفر الشيخ واحدة من أهم المحافظات التى تعانى تلوث المياة وذلك لرمى مخلفات المصانع بنهر النيل فيها مما ينتج نفوق الأسماك  بكميات كبيرة وانبعاث روائح كريهة، تؤدى الى تلوث المياه، يصعب معالجته بشكل كامل .
كما أصدرت المنظمة الدولية لحقوق الأنسان تقريرا يفيد أن مدينة قها التابعة لمحافظة القليوبية هي الأولي علي مستوي العالم في عدد الوفيات الناتجة عن أمراض الفشل الكلوي والكبد نتيجة اختلاط مياه الشرب بمياه الصرف الصحي , مما يجعلها المياة الأسوأ على مستوى العالم وبالرغم من أن التقرير صدر عام 2011 , ألا أن أهالى مدينة قها يؤكدو أن الوضع باقى على ماهو عليه فى السابق ويعتمد سكان المدينة بشكل كام على فلترة المياة , أو شراء جراكن من خارج القرية .
كما كشف تقرير صادر من معامل وزارة الصحة يعترف بتلوث مياة الشرب بالقرى التابعة لمدينة قويسنا بمحافظة المنوفية ووجود بكتيريا سبحية برازية فى مياه الشرب وانها غير مطابقة للمواصفات مما ينتج عنها أمراض الفشل الكلوى .



آخر الأخبار