دراسة.. الأمهات اللاتي يربين أولادهن بمفردهن أكثر عرضة لأمراض القلب

21/06/2016 - 8:03:10

ارشيفية ارشيفية


كشفت دراسة هولندية حديثة أن الأمهات اللاتي يقمن على تربية أطفالهن بمفردهن أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والجلطات الدماغية مقارنة بالمتزوجات منهن.

كما وجد الباحثون من جامعة إيراسموس في روتردام أن هؤلاء الأمهات تزيد لديهن فرص التدخين مقارنة بمن يعشن مع أزواجهن، وهي أمور ترجع إلى صعوبة الموازنة بين ضغوط العمل ومتاعب الأمومة، فضلا عن فقدان دعم شريك الحياة ووجود دخل له أيضا، مما يزيد حالة التوتر ويدفع إلى عادات سيئة والإصابة بالأمراض.

وحلل الباحثون، وفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، بيانات تخص صحة نحو 11 ألف امرأة في أوروبا ووضعهن الاجتماعي إلى جانب 6 آلاف امرأة في الولايات المتحدة وجميع هؤلاء السيدات ولدن في الفترة من 1935 الى 1956.

ووجد الباحثون أن مشكلات تربية الأم لأطفالها بمفردها ارتفعت في الولايات المتحدة بمقدار الضعف مقارنة بأوروبا، ففي أمريكا تعرضت نسبة 11% من السيدات لهذا الوضع في مرحلة ما من حياتهن مقابل 5% في أوروبا.

ومع تحليل تلك البيانات، ذهب الباحثون إلى أنه مقارنة بالسيدات المتزوجات اللاتي يعملن، تزيد فرص إصابة السيدات العاملات اللاتي يتولين تربية أطفالهن بمفردهن بأمراض القلب بنسبة 40% وبالجلطات الدماغية بنسبة 74%.

كما ارتفعت نسبة إقبال هؤلاء السيدات على التدخين بنسبة وصلت الى 77%.