مصطفى البلك يكتب.. الاقليميات وانتصارات اكتوبر !!

08/10/2017 - 11:10:45

الكاتب الصحفي مصطفى البل الكاتب الصحفي مصطفى البل

بقلم... مصطفى البلك

لا تفهمونا غلط

ونحن نواصل احتفالاتنا بانتصارات اكتوبر العظيم ، هل ادركنا ان 65 مليون نسمه من سكان مصر لم يعاصروا هذه الحرب وهذا الانجاز العسكري الذي اعاد لنا الارض والعزه والكرامة ؟ هل ادركنا ان نصر اكتوبر لدي عدد كبير من الشباب يوم اجازه رسميه من العمل والجامعات والمدارس ، ولا يعرفون شئ عن حرب الاستنزاف واعادة بناء الجيش المصري في 6 سنوات ، فاين الدراما والسينما والاعلام والثقافة والتربية والتعليم من هذه البطولات ؟ نحتاج روح اكتوبر في كل شئ في حياتنا حتي نبني المستقبل علي اساس سليم .

رايت  البداية  ستكون في تعريف الشباب بحرب اكتوبر قد بدات من القطاع الاقليمي بالهيئة الوطنية للاعلام ، بالندوة التي اقيمت في ماسبيروبمشاركة الشئون المعنوية وعدد كبير من قادة وابطال حرب اكتوبر وعرضتها قناة القاهرة وما جاء بالندوة علي لسان ابطال اكتوبر شئ مشرف يحتاج ان يصل لشبابنا في النجوع والكفور والقري من الشمال للجنوب ، نحتاج ان نتعلم روح اكتوبر وان ننمي الانتماء وحب الوطن والفداء والكثير من المثل الانسانية في وجدان شبابنا ولهذا اطالب الصديقة العزيزة الاعلامية نائله فاروق رئيس القطاع الاقليمي بالهيئة الوطنية للاعلام ان تتبني فكرة عمل جولات لابطال اكتوبر في محافظات مصر وتنقلها القنوات الاقليمية ، يتحدثون فيها عن قرب لشبابنا عن هذا النصر العظيم وعن هذه البطولات التي تدرس في الاكاديميات والمعاهد العسكرية العالمية ، لياخذوا منهم القدوة والمثل ، واثق في دعم الشئون المعنوية لهذه الجولات ، واثق في نائله فاروق وفي دعم حسين زين لها .وامام هذه البداية والتي اتمني لها ان تستمر اشكر الاعلامية نائله فاروق والعاملين بقطاع الاقليميات والعلاقات العامة كلا في تخصصه علي هذا الجهد العظيم الذي خرجت به الندوة ، وعلي راس هؤلاء الصديق العزيز الاعلامي الكبير محمد هلال رئيس قناة القاهرة والاعلامية المتميزة فاتن عبدالمعبود التي ادارت الندوة باقتدار وتمكن والمام رغم انها لم تعاصر حرب اكتوبر وقرات عنها في الكتب ، واشكر قادة اكتوبر الرجال العظماء الذين شاركوا في الندوة ، وكل الشكر للشئون المعنوية مخزن اسرار انتصاراتنا المصرية . 

الصديق العزيز خالد مهني رئيس قطاع الاخبار رغم نجاحه في ادارة القطاع الا انه يسعي جاهدا لنقل كل ما يبث علي شاشات القطاع للفيس بوك وقام بتحويل صفحته لوكالة اخبارية ينقل من خلالها الخبر والمعلومة لرواد التواصل الاجتماعي ، وهذا انجاز يحسب لك يا خالد بالتوفيق ومنتظرين التطوير .

هناك سيناريوهات عن حرب اكتوبر لدي قطاع الانتاج بالهيئة الوطنية للاعلام ولدي الشئون المعنوية منها سيناريو كتبه الراحل العظيم اسامة انور عكاشة يتناول هزيمة 67 وحرب الاستنزاف وانتصارات اكتوبر وغيرها من اعمال تحتاج ان تخرج للنور ولدور العرض ، نحتاج دراما اكتوبر وبطولات وامجاد الجندي المصري ، نحتاج اعادة بناء الانسان المصري بهذه البطولات . 

التنمية التي تقام حاليا في خط القناة وهي متعددة وشاملة ومدروسة ، تحتاج كتاب دراما وسينما لتحويلها لاعمال نراها عبر الشاشة الصغيرة والكبيرة مثل فيلم الحقيقة العارية الذي تدور احداثه حول مرشدة سياحية تذهب مع وفد سياحى لزيارة السد العالى وهناك تلتقى بمهندس يعمل بالسد ويحدث سوء تفاهم بينهما ، وينقل الفيلم لنا اعمال بناء السد ورحلة نيلية واجواء الحياة في الاقصر واسوان في جو رومانسي يدعم وينقي ويدفع الروح المصرية للبناء والعمل  وهناك افلام كثيرة كانت تدور احداثها في مواقع العمل والانجاز في مصر ، وهذه الاعمال تحتاج دعم الدولة ، فهل من مستجيب .